How We Work كيف نعمل

نحن نرى المسرح مكاناً طبيعياً لاكتشاف ما نخفي وراء أقنعتنا ، وولعله الفضاء الوحيد الآمن للتعبير عن الرفض والخوف والصراع بدون التعرض لأي أحكام مسبقة أو انتقادات. حيث تتعايش حقائق مختلفة و تتعطل وسائل التواصل الاجتماعي في وجدان حب المسرح لتفسح المجال للتعاطف بأن يصبح مجددا مهارة إدراكية.

غالبًا ما يتم سؤالنا عما نريد أن يعلق بذهن الجمهور بعد مغادرتهم للمسرح، و نرد على ذلك بأننا نرغب في أن يتعلم الجمهور ما تعلمناه في البروفة أنه إذا سقط قناعك ، فانك لن تموت.

في بروفات "غلوبال آرتس كوربس" ، لا يمكن إخفاء أي شيء تحت البساط ، ولا يمكن إنكار أي شيء،و لا يجب ترك أي موضوع دون طرح او معالجة مهما كان مؤلمًا بغض النظر عن مدى اعتقادنا اننا أصبنا . في البروفات فاننا نسمح للارتجال في العروض لنطلق العنان للفكاهة والسخرية بهدف تسليط الضوء على حقائق صعبة كامنة وراء هويَّاتنا الثابتة والذكريات التي ورثناها ، وتتساقط الأقنعة بطبيعة الحال ليكتشف الجناة والضحايا أنهم غالبًا ما يمتلكون جزءًا من تجربة بعضهم البعض بطرق ربما لم تكن لديهم الشجاعة لتخيلها.

إن العروض المنتجة والتي تم تشكيلها من ذكريات فناني الأداء ، والحقائق المتعددة ، والروايات المتضاربة ، تكون بالضرورة فوضوية، ومع ذلك و في ظل تلك الفوضى يتم الكشف عن معنى جوهري لقصص ربما لم تكن لتظهر أبدًا. وبمجرد أن تتفق هذه المجموعة من الممثلين على أنه تم تسليط الضوء على قضيتهم المشتركة ، نأخذ العمل في جولة حول العالم إلى مناطق نزاع أخرى بغرض خلق لغة الحوار بين الناجين من عنف الثقافات حول العالم.